عرس ثقافى فنى بالمؤتمر الأدبى لإقليم وسط الصعيد

عرس ثقافى فنى بالمؤتمر الأدبى لإقليم وسط الصعيد

عرس ثقافى فنى بالمؤتمر الأدبى لإقليم وسط الصعيد 2018

تحت عنوان ” الأدب الشفاهى والحراك الإجتماعى والثقافى فى وسط الصعيد

كتبت / حسناء شحاتة

 

شهدت محافظة المنيا اليوم عرس ثقافى فنى وذلك تحت رعاية سيادة اللواء عصام الدين البديوى محافظ المنيا ، د. احمد عواض رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة ، د. فوزية ابو النجا رئيس اقليم وسط الصعيد الثقافى حيث بدأت منذ قليل اولى فعاليات المؤتمر الأدبى لإقليم وسط الصعيد 2018 هو بعنوان ” الأدب الشفاهى والحراك الإجتماعى والثقافى فى وسط الصعيد ” حيث شهد ا ممدوح ابو يوسف رئيس الادارة المركزية للشئون الثقافية ، د. فوزية ابو النجا رئيس اقليم وسط الصعيد الثقافى ، ا عبد الحافظ بخيت مدير عام النشر ، ا . وليد فؤاد مدير عام المؤتمرات ، اشرف ابو جليل مدير عام الثقافة العامة ، ا سعيد المصري المؤتمرات ، وذلك ابتداء من يوم الخميس الموافق 15 مارس الى 18 مارس 2018 . وادار الجلسة الإفتتاحية ا . محمد رشدى عبد الباسط.

وبدأت الفعاليات بالكلمات حيث كلمة أمين عام المؤتمر ا جمال أبو سمره حيث رحب بالسادة الحضور وجميع القائمين على هذا العرس الثقافى ، كلمة د فوزية أبو النجا رئيس اقليم وسط الصعيد الثقافى ، بدأت كلمتها بتقديم الشكر والتقدير لسيادة اللواء عصام الدين البديوى محافظ المنيا ، وجميع السادة القائمين على إقامة هذا العرس الثقافى ، ورحبت بالسادة الحضور ، واشارت ابو النجا على اهمية الحراك الثقافى الكبير فى محافظة المنيا ، كما تحدثت عن الأدب الشفاهى اصل كل ادب وتسليط الضوء على الجانب المضيئ فى علاقة الثقافة بالواقع ودعت الباحثون فى تفسير المحاور التى يدور حولها المؤتمر .

تلى ذلك كلمة د أحمد عواض رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة حيث أناب د فوزية ابو النجا رئيس الاقليم ان تلقيها فى افتتاح المؤتمر نظرا لأنشغاله فى ختام مهرجان الأقصر عاصمة الثقافة العربية وتأكيدا على ريادة مصر الثقافية ، حيث قدم اسمى أيات الشكر. والتقدير لسيادة اللواء الوزير عصام الدين البديوى محافظ المنيا لجهوده الغالية التى نثمنها كثيرا فى سبيل خدمة العمل الثقافى وتذليل العقابات والدور المؤسسى للنهوض بالثقافة ونجاح هذا المؤتمر والدعم المقدم فى العديد من المشروعات التى تؤكد على الهوية الثقافية المصرية للنهوض بمصرنا الحبيبة . كما اكد د احمد عواض فى كلمته للأديب الكبير درويش الاسيوطى رئيس المؤتمر على الدور الفعال الذى يقوم به على مراحل تاريخه ويشرف المؤتمر برئاسته ورصد دور الادب الشفاهى وعلاقاته التاريخية والفنية ، ومهمة النهوض بالأدب الشعبى وتاكيد هويته ودوره فى تربية الوجدان الشعبى والوطنى وقدم له الشكر على دعمه للثقافة على مستويات عده . كما قدم عواض الشكر ايضا للدكتوره فوزية ابو النجا رئيس اقليم وسط الصعيد الثقافى ، والسادة الزملاء والعاملين بإقليم وسط الصعيد الثقافى ، وفرع ثقافة المنيا ، والى السيد الاستاذ ممدوح ابو يوسف رئيس الادارة المركزية للشئون الثقافية ، والزملاء العاملين بالادارة العامة للثقافة العامة ، على الجهد المبذول وتقديم خطاب ثقافى شامل ومؤثر فى المجتمع . كما قال للادباء والمثقفين والباحثين والاعلامين واعضاء المؤتمر انه يراهن عليهم فى خلق الامل تجاه الغد المشرق للوطن الحبيب ، واكد عواض ان السادة الحضور والهيئة العامة لقصور الثقافة مثل شاطئين للنهر إذا لامس الموج احدهما رده الى الاخر برفق فيحار الموج الثقافى على اى الشاطئين يرسو . وفى نهاية الكلمة نقل تحيات معالى وزيرة الثقافة الدكتوره ايناس عبد الدايم لانها كانت حريصه ايضا على الحضور . وختم كلمته متمنيا للمؤتمر بالنجاح ولوطننا دوان العزة والرفعه .

ثم جاءت كلمة ا. درويش الأسيوطى رئيس المؤتمر حيث قدم الشكر لمعالى الوزير سيادة اللواء محافظ المنيا ، د احمد عواض رئيس الهيئة ، اممدوح ابو يوسف ، د فوزية ابو النجا ، والسادة الحضور وتحدث عن الحركة الثقافية وما تناولته المؤتمرات التى تحظى بكل الدعم من قاعدتها العريضة من الادباء والمثقفين . وتحدث ايضا عن اختيار مؤتمرنا لموضوعه الادب الشفاهى والحراك الاجتماعى والثقافى فى وسط الصعيد ، وذلك دليل على ارتباط ادباء الاقليم به ترابا وتراثا وانتماء والسعى لمستقبل افضل . واحياء تراثنا الشعبى والحفاظ عليه وذلك من خلال الجهود المبذولة من المثقفين المصريين للحفاظ على تراثهم الشعبى بشقيع المادى والغير المادى . واكد درويش على اهمية انشاء ” ملتقى التراث الشعبى ” . ثم قدم ا اشرف ابو جليل مدير عام الثقافة العامة الشكر والتقدير للقائمين على المؤتمر والجهود المبذولة لاتمامه واكد على ضرورة تأسيس الوعى الثقافى والفكرى لأنه وتطلعنا لمستقبل أفضل

تلى ذلك التكريمات وتسليم الدروع . – الشاعر الكبير درويش الأسيوطى درع الهيئة . – القاص الروائى محمد عبد الحكم درع الهيئه .- ا. مصطفى حامد درع الأقليم – القاص حسين علام درع الإقليم – جعفر أحمد حمدى تكريم خاص من الإقليم . درع الاقليم .

وجاءت الفقرات الفنية حيث قدمت فرقة الفنون الشعبية لثقافة المنيا اروع التبلوهات الفنية الراقصة وذلك مع المدرب سيد تونى ، كما قدمت فرقة كورال القصر ايضا اغانى والحان متنوعه للاطفال ووسط تفاعل شديد من السادة الحضور وذلك مع الفنان والمايسترو عصام الشاذلى . وذلك بحضور نخبة من كبار الأدباء والمثقفين واعضاء الامانة وايضا اساتذة الجامعه د بهاء مزيد عميد كلية الالسن بسوهاج ، د. منير فوزى وكيل كلية دار علوم المنيا ، د. حافظ مغربى ا. بدار علوم المنيا ، د. عماد حسيب استاذ بكلية الاداب الوادى الجديد ، د. شعيب خلف مدير ثقافة المنيا السابق ، د. احمد الليثى استاذ بدار علوم المنيا ، د سوسن ناجى استاذ بدار علوم المنيا ، والعديد من مديرى الادارات والعلاقات العامة والاعلام .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إلى الأعلى