قضية الجماهير فى نادى الاتحاد

قضية الجماهير فى نادى الاتحاد

كتابة/محمد يوسف

اشعر ان هناك خلطا فى تناول تنظيم قضية الجماهير فى نادى الاتحاد وياتى هذا الخلط لادراج نوعين فى بعض النوع الاول النظام والنوع الثانى المنتمين
لابد ان يكون هناك فاصلا بين لجنة النظام ولجنة شئون الجماهير لجنة النظام لانها واحدة من ادوات تنمية الموارد هى من اختصاصات الادارة هى من تعين هذه اللجنة بالكامل للاشراف على دخول وخروج الجماهير من بوابات النادى وتفتيش وتامين عند اللزوم المقصود ان من يكون عضوا بلجنة النظام عليه ان يكون موظفا محترفا بالنادى يراعى مصلحة النادى ومسئوليات وظيفته وتبعاتها
اما الشق الثانى الخاص بلجنة شئون الجماهير فهى فضفاضة وواسعة وتقبل كل الجماهير العادية المنتمية للقلعة الخضراء وكوادرها الطبيعية التى فرضت نفسها وظهورها وشخصيتها باداءها وتمييزها فى التشجيع كابوهات او قيادات وهذه لااختلاف عليها لاننا اصلا لانحتاج زعيما واحدا لرابطة او لجنة واحدة لاتساع الملعب فتكون هناك لجان منبثقة من اللجنة الرئيسية كل نقطة لها قيادة التشجيع فى المكان المكلفة بالتشجيع فيه والظهور بالمظهر اللائق والحفاظ على الشكل العام
اذن تشكيل لجنة النظام فى يد الادارة تماما
والتعاون مع لجنة الجمهور بدعوتهم جميعا للتعاون والمشاركة فى الفاعليات المختلفة لانه ليس هناك واحدا بمفرده يقود الجمهور فى كل الابواب
ولذلك فارى انه لاداعى للخلاف او الاختلافات طالما انه قد اقترب عودة الجمهور فلابد ان نكون جميعا على قلب رجل واحد ليس منصب ولالجنة ولاعضوا هو من يفرق هذه الوحدة بينالجميع والاتحاد هو الباقى والمناصب زائلة ياجماعة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى