عاجل

أرشيف القسم : حروف مبدعة

الإشتراك في الخلاصات

ساحة تجمع الأدباء من كافة أنحاء الوطن العربي

قصيدة أحضان معدنية للشاعر الشاب المتميز / السيد سعد

قصيدة أحضان معدنية للشاعر الشاب المتميز / السيد سعد

الوقع العربي عندما تتحول الآلة إلى معشوقة ، أحضانها معدنية !! أحضان معدنية ولا مَرَّة فـــ عمرك قولتيلي أنا زهقانه اِبعد .. يوه …….. غير ستات العالم انتي . . ايوة حبيبتي ليكي شابوه يبدأ يومي أيوه ف أوضتك شايف وزني يطلع كام كام زاد هم . . و كام زاد غم وسال الدم مع الأيام وانا بوزن نفسي بتنادي ...

أكمل القراءة »
قصيدة هي البحر ، للشاعر السكندري الكبير / أيمن عبد العزيز .

قصيدة هي البحر ، للشاعر السكندري الكبير / أيمن عبد العزيز .

الواقع العربى هي .. والبحر كل يوم الصبح بدري أصحى من النوم ألتقيك جي لينا .. (يابحر تجري) تمسك الشط بإيديك بتهاودنا .. وتلاعبنا .. وتحرس المركب عنيك 0 كل يوم تندهني أجي لك تشتكي لي .. واشتكي لك وأما نتعب من كلامنا أرمي غزلي واجني خيرك 0 ما أنا وأنت صحاب يا بحر من أمتى ومن امتى أنا بهواك ...

أكمل القراءة »
هذه القصيدة . من وحي الصورة : قصيدةُ (المطارد) ..

هذه القصيدة . من وحي الصورة : قصيدةُ (المطارد) ..

بقلم/ محمد السيد ابراهيم أَغمَضتُ عَيني فوقَ رُصفانِ الحياةِ مُكلَّلاً بالشَّوكِ مَصلُوبًا على جُدُرٍ مُسَنَّنَةٍ فتنزِعُ من على روحي الثِّيابَ وتَسلُخُ الجِلدَ الذي قد أَحرقَتهُ الشُّمسُ ظِلِّي قد تَنَصَّلَ من ملابسيَ الممزقةِ الملامحِ كنتُ أُبصرُهُ يسير إلى الغيابِ مُخَلِّفًا جسدًا رَمَاديَّ الجروحِ يقول لي :”إنِّي مَلَلتُكَ ، صَاحِبي ، فاذَنْ بأن لا أَتبعَكْ” . أطبقتُ عيني بعدما نَبَتَتْ دموعٌ مثلما ...

أكمل القراءة »
السؤال المحرج

السؤال المحرج

الشاعر التونسى محمد كامل العبيدى نا السُّؤال المُحرِجُ بكلّ ما فيَّ منْ حَرْفٍ حِزْمَةٌٌ من ضادٍ و “واو” عَطْفٍ على كَتِفي وَهمزَة وَصلٍ تَصِلني بأملِ طُفولةٍ غابتْ عن أزقّتي وكَلماتي نَجْماتٌ دُرِّيةٌ تُنيرُ دُروب عَاصِفَتِي.. أنا الثَّائر أبًا عنْ جدٍّ.. وحَليبُ فُطامي قِنِّينَةٌ فاضتْ بِعُباب الكَرَمِ. لا اسم لي حدَّ اللَّحظةِ.. !! لَو أني أصدِّقُ صدى صوتِ مُنادِيتي، لكُنتُ أنا ...

أكمل القراءة »
النوافذ الحديدية

النوافذ الحديدية

للشاعرة المبدعة / ختام مياس : ……………………… كانت إفاضةٌ تدفقت من حنجرتي منذ آخرِ ملاذٍ إلى عينيك تجرَّعها قلمي ارتشافاتٍ دامية .. .. .. لم تكن قناديلُ سقطت على عتمة سمائي إنما (مالكٌ) كان يصدح بمواله الحزين من داخل القفص يحسد فراشاتي على الطيران … … … … اِشتقتُ إليّ ….. التي عادت عَطشَى من دهاليز قلاعك بحثتُ عني بين ...

أكمل القراءة »
اشراقة الموت الأول

اشراقة الموت الأول

الاديب/السيد حنفي وقفت قبالتي تتحسس بطنها, قالت بضجر : – متى تنبت تلك الأرض الجدباء ؟ تعثرت خطواتها حين حاولت الابتعاد, قلت وأنا أعبث بأصفادي: – حين تجد الجبال أرضا تستقر عليها.. – قد مللت هذا الحديث, وتلك الأرض.. وقد مللتك أيضا.. نكست رأسي أغمغم: – فكي أصفادي.. – أين تريد أن تذهب ؟ لا أرض لك, لا أبناء, لا ...

أكمل القراءة »
من القلب للقلب

من القلب للقلب

الواقع العربي من القلب للقلب بدار عبيد الجمعه 2 فبراير وحفل توقيع الشاعر/يسرى سلطان احد شعراء الاسكندرية جدير باالذكر ان الشاعر كان عضوا بنادى الادب المركزى باالاسكندرية وهو احد الركائز الابداعية حيث ساهم فى الحراك الابداعى بمصر من خلال الكثير من المهرحانات والامسيات الشعرية

أكمل القراءة »
“سرابيط الخادم” فى مختبر السرديات بمكتبة الإسكندرية

“سرابيط الخادم” فى مختبر السرديات بمكتبة الإسكندرية

الواقع العربى ينظم مختبر السرديات بمكتبة الإسكندرية فى يوم الثلاثاء 23 من يناير فى الساعة السادسة والنصف مساءً ندوة لمناقشة رواية (سرابيط الخادم) للأديبة ثناء رستم. يناقشها الناقدان د.حسين عبد البصير وأميرة عبد الشافى. ويدير اللقاء الأديب منير عتيبة المشرف على مختبر السرديات بمكتبة الإسكندرية. يذكر أن ثناء رستم صحفية وروائية صدر لها كتاب (أئمة الخفاء فى الأديان) 2012، ورواية ...

أكمل القراءة »
عنوانها/خواطر ابداعية

عنوانها/خواطر ابداعية

بقلم/امانى على عوض تسلل الضوء الي المقبره وشعرت المومياء بدفء لم تشعره منذ سنوات طويله ..واذا بالضوء يتخلل التلافيف الممزقه ويتسلل إلى القلب الميت فيبعث فيه الحياه .. بدأ ينبض في خفوت ثم في قوه ..ثم أقوي واقوي …واذا بالدم المتجمد يتحرك في العروق ويجبر أطرافها علي الحركه ..قامت تفك التلافيف الممزقه وتدفع باب المقبره وتستقبل النور .. وقفت امام ...

أكمل القراءة »
جهلاء بشهادات

جهلاء بشهادات

  بقلمي #مهاالمقداد باﻷمس كنت أظن أن ” الحزن الذي يقصم الظهر” هو احد أنواع المبالغات في كﻻم النساء ، و عندما ءاتاني ، وقد أطاح بظهري ، أدركت أن ﻻ إنسان قد يشعر بما أنت فيه سوى من زاره ذلك النوع البآئس من الحزن ، و قد سمي بذلك ﻷنك خسرت الشخصين الوحيدين اللذين يتمنيا لك الخير لك أكثر ...

أكمل القراءة »
إلى الأعلى