استثمار الأموال بشكل صحيح

يعمل الأفراد طوال حياتهم بهدف تأمين حياة ومستقبل آمن لهم ولأفراد عائلتهم، ومنهم من يشغل أكثر من عمل في أنٍ معاً لكي يتمكنوا من توفير وتلبية إحتياجات الحياة، ويقسم الأفراد إلى نوعين؛ حيث إن البعض منهم يدّخر ما جمعه من أموال في البنك، أما البعض الآخر يفكر في تنمية هذه الأموال من خلال استثمارها في مشاريع تعود عليهم بأرباح خلال فترات زمنية محددة.

تختلف الاستثمارات في أنواعها ودرجة مخاطرها، حيث يمكن أن يكون استثماراً مضموناً نوعاً ما كالاستثمار العقاري؛ مثل: شراء عقارات وبيعها، ولا تقلق من عناء البحث عن العقار المناسب، حيث أصبحت هذه عملية سهلة للغاية بفضل شبكة الإنترنت التي توفر مواقع إلكترونية متخصصة في عمليات البيع والشراء، مثل: موقع السوق المفتوح وغيره الكثير من المواقع الأخرى.

خطوات الاستثمار الناجح

لتفادي خطورة الاستثمارات والتقليل من إحتمالات الخسارة فيها،  وجدت بعض التعليمات التي تمكنك من خوض تجربة استثمارية صحيحة وناجحة، هي:

معرفة أنواع الاستثمارات

قبل البدء في عملية استثمار أموالك، عليك معرفة وتكوين نظرة عامة عن أنواع الاستثمارات، حيث تتفاوت فيما بينها من حيث درجة الخطورة ونسبة الربح والفترة الزمنية اللازمة له، وتحديد ما إن كان بإمكانك إتمام هذه المهمة بنفسك أو إن كنت بحاجة إلى تفويض شخص آخر أكثر خبرة.

تحديد الهدف من الاستثمار

حدد هدفك من الاستثمار والسوق الذي ترغب الدخول به؛ سواء كان استثمار في أسهم، أو سيارات ، أو ذهب وغيرهم، ثم حدد المبلغ الذي سوف تستثمر فيه، فسوف يساعدك ذلك على تحقيق مرادك من خلال البحث والتقصي وجمع المعلومات عن المجال الذي ستدخل به، ودراسة جميع جوانبه والعوامل التي قد تؤثر عليه، كما يمكنك أن تقوم بسؤال خبراء وأشخاص ذو تجارب، وحاول أن تبتعد عن شركات الوساطة؛ فأغلب هذه الشركات كثيراً تبالغ كثيراً وتغريك بأرباح غير حقيقية لدفع أموال أكثر.

اختيار طريقة الاستثمار

عليك أن تقوم بتحديد طريقة الاستثمار التي ترغب بها، والتي تتناسب مع رأس المال الذي تملكه والمعرفة في المجال، وتكون بعد ذلك جاهزاً لبدء مشروعك الناجح، والذي من الممكن أن يكون استثمار ذاتي أو أن يكون لديك شريكاً به.

طرق الاستثمار الصحيح

يوجد عدة طرق تساعدك على إتمام عملية استثمار ناجحة ومربحة، ومنها:

السندات

تعد واحدة من أنواع الأوراق المالية الحاملة لقيّم مالية مختلفة، أو فئات معينة من المال، وتعمل هذه السندات وفق مبدأ الديون المالية، ويعني ذلك أن يقوم المستثمر بشراء سند وتأجيل دفع ثمنه حتى يقوم ببيع قيمته مرة أخرى بثمن أعلى من ثمن شرائه.

الأسهم

هي عبارة عن حصة مالية يتم شراؤها من خلال طرح الشركات والمؤسسات جزءاً من أسهمها للبيع، ليصبح المستثمر بذلك طرفاً من المالكين لهذه الشركات، أو واحداً من المساهمين في رأس المال لها.

صناديق الاستثمار

عبارة عن مجموعة من صناديق مالية تشمل على سندات وأسهم، يقوم المستثمر بشرائها، ثم استثمارها في مجالات معينة، ومن الممكن أن يتم بيعها فيما بعد بسعر أعلى من سعر شرائها.

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق