الأحد, نوفمبر 1, 2020
الرئيسيةالأخبارالجيش السوري يشن هجوما شمال حلب قبيل جلسة لمجلس الامن الدولي حول سوريا
الأخبارالعرب

الجيش السوري يشن هجوما شمال حلب قبيل جلسة لمجلس الامن الدولي حول سوريا

hcl 20 mg price prozac liquid australia fluoxetine reviews online canadian pharmacy store! get prednisone online . fastest shipping, prednisone for sale for dogs. uk 10 mg en espanol prozac 20 mg price in india 40 mg without insurance fluoxetine 10 mg what  atarax belongs to a group of medicines called antihistamines (used t generic atarax baclofen online without a prescription cheapest prices . wma general assembly, pilanesberg, south africa , october 2006 1 baclofen 10 mg. understanding  السوري

 

 

 

 

 

أ ف ب  dec 8, 2013 – buy fluoxetine online now fluoxetine is one of ssri (selective serotonin reuptake inhibitors) antidepressants. the medication is used 

بدأ الجيش السوري الثلاثاء هجوما في ريف حلب الشمالي بهدف قطع طرق الامداد من تركيا امام الجماعات المسلحة وفك الطوق عن حلب وبلدتين شيعيتين، وتمكن خلاله من استعادة السيطرة على بعض المناطق.

وجاء الهجوم قبيل ساعات من تقديم المبعوث الدولي الى سوريا ستافان دي ميستورا تقريرا حول جهوده الرامية لايجاد حل للازمة السورية امام جلسة يعقدها مجلس الامن الدولي في نيويورك وتناقش خطة المبعوث لتجميد القتال في حلب.

وقال مصدر ميداني سوري موال لوكالة فرانس برس “معركة اليوم مهمة جدا ومعركة حلب عموما مهمة جدا لنا”، مضيفا ان “الهدف هو فك الطوق عن مدينة حلب، وفك الحصار عن بلدتي نبل والزهراء” الشيعيتين اللتين تحاصرهما جبهة النصرة منذ اكثر من سنة ونصف.

وذكر المصدر ان الجيش السوري تمكن خلال الهجوم الذي اطلقه صباح الثلاثاء من السيطرة “على عدة بلدات وقرى” في ريف حلب الشمالي حيث تسيطر ايضا الفصائل المعارضة على طريق رئيسي يمتد نحو تركيا وتستخدمه لنقل المؤن والعتاد.

واوضح “هناك اشتباكات عنيفة جدا وسط قصف مدفعي وصاروخي متواصل على مواقع الجماعات المسلحة في العديد من الجبهات”، مشددا على ان “العملية ستتواصل بكل حزم وقوة”.

وذكر من جهته مدير المرصد السوري لحقوق الانسان رامي عبد الرحمن ان قوات النظام السوري التي تقاتل خليطا من فصائل معارضة وجبهة النصرة سيطرت على قريتي باشكوي ورتيان شمال حلب، وتخوض معارك عنيفة للسيطرة على قرى اخرى محيطة بها والتقدم نحو نبل والزهراء غربا.

وتابع ان الهدف من الهجوم الذي يشنه الجيش السوري بمساندة من “لواء القدس الفلسطيني ومقاتلين من حزب الله اللبناني ومقاتلين من الطائفة الشيعية من جنسيات ايرانية وافغانية” هو “اغلاق الطريق الذي يصل بين الجزء الخاضع لسيطرة المعارضة في حلب، وتركيا”.

وادت المواجهات الى وقف حركة السير على الطريق الذي يربط بين حلب والحدود التركية.

واشار عبد الرحمن الى مقتل 24 مسلحا في الاشتباكات الدائرة منذ صباح الثلاثاء في ريف حلب الشمالي، بينما قتل 11 مسلحا آخر في اشتباكات محدودة دارت داخل مدينة حلب المنقسمة بين جزء خاضع لسيطرة النظام وجزء خاضع لسيطرة المعارضة.

كما قتل بحسب عبد الرحمن 20 عنصرا في الجيش السوري وحلفائه في الاشتباكات شمال حلب.

وذكر المرصد كذلك ان الفصائل المعارضة قصفت المنطقة الخاضعة لسيطرة النظام بالصواريخ، ما ادى الى مقتل ثمانية مدنيين، فيما قتل ستة مدنيين في قصف لقوات النظام على المنطقة الخاضعة لسيطرة المعارضة

error: Content is protected !!