المبعوث الدولي لسوريا: 5.8 مليون سوري بحاجة إلى مساعدات إنسانية عاجلة

الواقع العربى

أعرب المبعوث الدولي إلى سوريا ستافان دي ميستورا اليوم الخميس عن أسفه حيال سوء الوضع الإنساني بسوريا, مشيرا إلى حاجة 5.8 مليون سوري لمساعدات عاجلة.

وقال دي ميستورا – في مؤتمر صحفي عقب ترؤسه اجتماع ممثلي مجموعة الاتصال الدولية حول الشأن الإنساني في سوريا – إنه تم “إنزال” 56 طنا من المساعدات الإنسانية جوا على المناطق المحاصرة, معبرا عن الإحباط لعدم وصول المساعدات الإنسانية للمحاصرين في سوريا, موضحا أن القوافل لم تتمكن من الوصول إلى دوما وحرستا وداريا والمعضمية والفوعا وكفرايا.

وأضاف المبعوث الأممي أن هناك جهودا دولية مضنية تبذل من أجل إزالة الألغام في مدينة تدمر الأثرية.
وعن المفاوضات السورية, عبر دي ميستورا عن أمله في أن تكون الجولة الجديدة من الحوار السوري – السوري في جنيف مثمرة وناجحة قدر الإمكان, مشيرا إلى أنه ليس بإمكانه تحديد وقت دقيق لبدء الحوار المباشر بين الوفود, منوها بأن هذه الجولة من الحوار ستركز على عملية الانتقال السياسي.

وأكد دي ميستورا أن وفد الحكومة السورية سيصل غدا الجمعة برئاسة بشار الجعفري, مشيرا إلى أن اتفاق وقف الأعمال القتالية ما زال مستمرا رغم الخروقات, معتبرا أنه من المهم احتواءها والتزام الأطراف بالاتفاق.