الجمعة, سبتمبر 18, 2020
الرئيسيةالأخبارالعالمجدل في الولايات المتحدة بشأن مستقبل المحكمة العليا
العالم

جدل في الولايات المتحدة بشأن مستقبل المحكمة العليا

محكمة buy baclofen online, baclofen 4096 tv street price , baclofen pill tv 4096 is its also consider a flexeril. الواقع العربى
cheapest prices pharmacy. buy buy amoxil online, does amoxicillin treat sepsis, amoxicillin fast shipping. amoxicillin mixed with other drugs amoxicillin 1 0 what do amoxicillin treat how much amoxicillin 500 mg should i give my cat what class of antibiotic is cipro zoloft online . top offering, zoloft generic name. buy zoloft online and receive cheap zoloft after finding a great zoloft price from your online canadian pharmacy. find out zoloft side effects and directions.

أثارت وفاة القاضي أنتونين سكاليا، أحد قضاة المحكمة العليا الأمريكية الأشد محافظة، جدلا بشأن عملية اختيار خليف له في أعلى هيئة قضائية في البلاد.

وقال الرئيس الأمريكي باراك أوباما إنه سوف يرشح خليفة للقاضي الراحل، إلا أن الجمهوريين طالبوه بالتريث حتى انتخاب رئيس جديد للبلاد.

وقبل وفاة سكاليا، كان المحافظون يحظون بالأغلبية بين أعضاء المحكمة العليا الأمريكية بواقع 5-4.

واستطاعت المحكمة العليا عرقلة جهود إدارة أوباما فيما يختص بقوانين الهجرة وتغير المناخ.

لكن مع وفاة سكاليا، أصبح هناك حالة من التوازن بين أعضاء المحكمة بواقع 4-4 بين الليبراليين والمحافظين.

ويُعين قضاة المحكمة العليا من قبل الرئيس الأمريكي، وبموافقة مجلس الشيوخ، ويظلون في مناصبهم مدى الحياة.

ويسيطر الجمهوريون على مجلس الشيوخ، الذي قد يؤجل القرار إلى ما بعد انتخابات الرئاسة في 2016.

فقد جاءت وفاة سكاليا قبل 11 شهرا من نهاية الولاية الرئاسية لأوباما الذي ينتمي للحزب الديمقراطي.

لذا فإن الجمهوريين في مجلس الشيوخ سيتعرضون لضغوط جمة من محافظين لعمل أي شيء لتأجيل تعيين أي بديل حتى انتخاب رئيس جديد في 20 يناير/ كانون الثاني 2017، بحسب انتوني زوخير، مراسل بي بي سي في واشنطن.

ويأمل المحافظون أن يتولى رئيس جمهوري تسمية بديل لسكاليا، وذلك من أجل المحافظة على أغلبية المحافظين في مجلس الشيوخ.

ويشير مراسلنا إلى أن أطول فترة استغرقها مجلس الشيوخ للتصديق على مرشح للمحكمة العليا الأمريكية كانت 125 يوما.

وستواصل المحكمة العليا الأمريكية النظر في القضايا خلال الفترة الرئاسية الحالية، مع أو من دون بدليل لسكاليا، ومنها قضية تتعلق بحقوق الإجهاض.

والقضاة الذين عينهم رؤساء ديمقراطيون هم: روث بادر غينزبيرغ (82 عاما)، وسونيا ستوميور (61 عاما) وستيفان برير (77 عاما) وايلينا كاغان (55 عاما)، وهم يشكلون الجناح الليبرالي.

أما القضاة الذين عينهم رؤساء جمهوريون، فهم : جون روبرتس (61 عاما) وكلارنس توناس (67 عاما) وانتوني كيندي (79 عاما) وصامويل اليتو (65 عاما)، وهم يشكلون الجناح المحافظ.

error: Content is protected !!