حنفى: حظر استلام اقماح محلية قديمة أو مخلوطة بأتربة أو بأقماح مستوردة

وزير التموين

اعلن الدكتور خالد حنفى وزير التموين والتجارة الداخلية ان الضوابط الجديدة لاستلام القمح المحلى من المزارعين والتجار خلال موسم توريد الاقماح المحلية الذى سيبدأ منتصف الشهر المقبل تتضمن ان يتم توريد القمح معبأ فى أجولة خيش يتم الحصول عليها من الجهات المسوقة وذلك للحفاظ على جودة الاقماح ومنع المهدر منه وأن المستهدف استلامه هذا العام يصل الى حوالى 4 ملايين طن قمح بزيادة قدرها 400 الف طن عن العام السابق.

وأكد خلال رئاسته لاجتماع لجنة توريد الاقماح المحلية لوضع الضوابط لاستلام القمح المحلى لموسم 2014 ان باب توريد القمح المحلى سوف يستمر 3 شهور بسعر 420 جنيها للاردب وهو اعلى من العام الماضى بحوالى 20 جنيها وذلك تشجيعا وتدعيما للفلاح لزيادة الرقعة المنزرعة من القمح وان الجهات المستلمة للقمح هى بنك التنمية والائتمان الزراعى والشركة المصرية القابضة للصوامع والتخزين والشركة المصرية القابضة للصناعات الغذائية من خلال الشركات التابعة لها وان التخزين سوف يتم اولا فى الصوامع ثم بعد ذلك فى الشون.

وقال أنه لن يتم استلام أى اقماح أقل من 22 ونصف قيراط درجة نظافة ولابد كما أعلن الدكتور خالد حنفى وزير التموين والتجارة الداخلية أن أهم أهداف وزارة التموين هو الحفاظ على كرامة المواطن وآدميته وحصوله على كافة حقوقه التموينية والخدمية بكل احترام وسهولة ويسر والعمل على توصيل الدعم الى مستحقيه والقضاء على المهدر منه ومنع تسريبه الى السوق السوداء.

وقال خلال أجتماعه مع ممثلين من كل من اتحاد الصناعات وشعبة الزيوت وشركات غذائية أنه تم وضع خطة سيتم تنفيذها خلال الفترة القادمة لرفع جودة المخصصات التموينية من أرز وسكر وزيت المقررة على البطاقات التموينية سوف تلقى أستحسان كافة المواطنين ويحصلون على حصصهم بدون نقص وبجودة عالية مع الحفاظ على كرامتهم .

وأكد أنه سيتم طرح كميات كبيرة من أجود السلع من شركات القطاع الخاص بأسعار مخفضة فى منافذ البقالة التموينية البالغ عددها حوالى 25 ألف منفذ بعد تطويرها خلال 3 شهور وتحويلها الى سلاسل تجارية صغيرة وأيضا فى منافذ المجمعات الاستهلاكية وشركتى الجملة ويصل عددهما الاجمالى الى حوالى 5 آلاف منفذ وذلك لاحداث توازن فى أسعار السلع بالاسواق والعمل على توفير الآلاف من فرص العمل تصل الى 100 ألف فرصة عمل مباشرة .