الإثنين, يناير 18, 2021
الرئيسيةالاقتصادعضو باتحاد المقاولين يطالب بطرح مشروعات العاصمة الادارية في مناقصات عامة
الاقتصاد

عضو باتحاد المقاولين يطالب بطرح مشروعات العاصمة الادارية في مناقصات عامة

داكر

 

 

 

 

الواقع العربي

طالب المهندس داكر عبد اللاه عضو اتحاد مقاولي التشييد والبناء وعضو لجنة التشييد بجمعية رجال الأعمال المصريين بمنع عمليات الاسناد المباشر لشركات مقاولات بعينها بالعاصمة الادارية الجديدة.

وقال في بيان صحفي له اليوم أنه سيقدم مذكرة بهذا الشأن لرئيس مجلس الوزراء المهندس إبراهيم محلب ورئيس اتحاد المقاولين المهندس حسن عبد العزيز يطالب فيها بتوزيع أعمال العاصمة الجديد على مختلف الشركات الخاصة والعامة التي لديها القدرة على التنفيذ من خلال طرحها في مناقصات عامة.

وأوضح داكر أنه سيقدم ضمن توصيات المؤتمر الذي دعا له المهندس إبراهيم محلب و سيعقده اتحاد المقاولين يوم 19 أبريل بالقاهرة بأن يتم إلغاء الاسناد المباشر للشركات وتكون كل المشروعات من خلال المناقصات العامة .

وأضاف أن المؤتمر الذي سيعقد 19 إبريل برعاية اتحاد المقاولين سيضم وزارت الاسكان الاسكان والاستثمار والتعليم الفني وهيئة المجتمعات العمرانية والمطورين العقاريين والبنوك بحضور 300 شركة حتى الآن وذلك لمناقشة آليات الحكومة في تنفيذ المشروعات القومية الجديدة والعقود التي تم توقيعها خلال مؤتمر شرم الشيخ .

وأوضح أن وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية مصطفى مدبولي يقوم حاليا بالتفاوض مع الشركة الاماراتية حول صيغة وبنود التعاقد من خلال القانونيين وخبراء كل من الوزارة والشركة ومن المقرر انتهاء تلك المفاوضات خلال ايام ليتم بعدها توقيع عقد الشراكة والاعلان عن الكيان القانونى الخاص بالمشروع، واختيار اسم العاصمة الجديدة وإصدار القرارات الجمهورية الخاصة بتخصيص الأراضى ويجب وضع مطلب إلغاء عمليات الاسناد المباشر في الحسبان .

وأكد داكر عبد اللاه أن عمليات الاسناد المباشر لعدد معين من شركات سيؤثر بالسلب على معدلات الانتهاء من العاصمة الادارية لان عدد لأن المشروعات الانشائية المطلوب تنفيذها تحتاج مئات الشركات هذا فضلا عن أن القطاع العريض من الشركات أعضاء الاتحاد لن تجد لها فرصة عمل مما يجعلها تخرج من القطاع .

وأضاف داكر أن مطالب الرئيس عبد الفتاح السيسي لشركات المقاولات بالاسراع في الانتهاء من المشروعات في أسرع وقت لن تتحقق في ظل عمليات الاسناد المباشر لشركات بعينها كما يسمح به القانون الحالي وللأسف هذا قد يخلق نوعا من المحسوبية والوساطة هذا فضلا على أن الشركات التي تم اسناد مشروعات لها قبل مؤتمر شرم الشيخ لديها أعباء كثيرة واذا تم اسناد مشروعات جديدة لها لن تستطيع الانتهاء منها في الوقت المحدد

%d مدونون معجبون بهذه: