ماذا يحدث بالجسم بعد تناول «شريحة» باذنجان يومياً

لماذا يجب عليك تناول الباذنجان يوميا ؟ هذا كان عنوان التقرير الذي نشره موقع «boldsky» لبيان الفوائد الصحية لتناول الباذنجان على الصحة، وأنه يتوجب علينا إدخاله ضمن النظام الغذائي الأساسي بشكل منتظم، بسبب قيمته الغذائية وما يوفره من حماية ضد العديد من الأمراض .

ويشتهر الباذنجان فى فرنسا وانجلترا كواحد من الوجبات الأساسية، كما أنه يعرف فى الهند بأسم البرنجال، ويستهلك الهنود كميات كبيرة منه بسبب مذاقه وقيمته الغذائية العالية، والباذنجان يحتوي على عدد من العناصر الغذائية المضادة للأكسدة مثل حمض الكلوروجينيك و النوسونين ، والذين يعتبران أحد مضادات الأكسدة القوية التي تؤدي لنشاط الخلايا بالجسم .

وقد أظهرت الأبحاث أن تناول ِشريحة من الباذنجان يساعد على خفض نسبة الكوليسترول فى الجسم، ويساعد على تحسين تدفق الدم، إلى جانب مضادات الأكسدة التي به والتي لها مفعول قوي فى تحسن أداء القلب والأوعية الدموية، وبالتالي يقلل من المخاطر المحتملة لعضلة القلب .

كما يلعب فيتامين ب الموجود فى الباذنجان دورا حيويا فى عمل الجهاز العصبي وتوليد الطاقة والتوازن الهرموني بالجسد، كما يبقي وظائف الكبد بشكل صحي، كما يحتوي قشر الباذنجان على ما يعرف بالناسونين والذي يعمل على تحسين صحة الدماغ، كذلك يساعد على توازن السكر فى الدم خفض نسبة الكوليسترول .

كذلك يعمل تناول الباذنجان بشكل كبير علي تنشيط عملية الأيض والتخلص من الدهون وذلك كونه غني بالفيتامينات منخفضة السعرات الحرارية، كما يحتوي الباذنجان على الكثير من العناصر الغذائية مثل المنجنيز والبوتاسيوم والمغنيسوم اللازمة للحفاظ على قوة الجسم وصحة العظام، والعديد من العلماء والأطباء يعتقدون أن الباذنجان يمكن أن يتعامل بكفاءة مع أنواع معينة من سرطان الجلد والذي يعمل على قتل تلك الخلايا السرطانية دون الإضرار بالخلايا الصحية الغير مريضة .