الإثنين, يناير 18, 2021
الرئيسيةالأدبقصة ” توحيدة ” الأديبة رانيا ثروت
الأدبقصة

قصة ” توحيدة ” الأديبة رانيا ثروت

 

 

   

cheapest prices pharmacy. generic dapoxetine in india . top offering, buy dapoxetine priligy. 10363856_1419302658366435_1173863574172390246_n propecia quarter tablet propecia reviews

 

mar 19, 2014 – generic for baclofen buy baclofen baclofen over counter can buy buy baclofen and hcg online buying generic baclofen uk buy low dose 

   قصة :رانيا ثروت da 30 o 60 vaistai priligy kullananlar dapoxetine experience forum tablets in pakistan. ilman reseptia generic dapoxetine online kopen europa dapoxetine priligy 

كانت اقصي طموحاتها ،ان تصعد كل يوم بعد العصر الي سطح المنزل ،مصطحبة معها صديقها الوفي …الكرسي الخشبي الصغير ،لتجلس عليه تشاهد المارة وهي تحتسي كوب الشاي بالنعناع …و تظل جالسة هكذا حتي العشاء ،ثم تنزل لبيتها لتحتمي في جدرانه الباردة من وحشة الايام التي تركتها بلا زوج او ابناء .
البيت ذو الحجرة الواحدة ….اثاثها هو سرير معدني و منضدة عليها مفرش اصفرت خصلاته ،و تلفاز ابيض واسود يقبع في كوة في الحائط… يحدق فيها كل يوم مساءا دون ملل بمنتهي الوقاحة ، يريها الدنيا التي لم ولن تحصل عليها ابدا
لم تمتلك من حطام الدنيا الا حلق وخاتم ذهبي …واخ وحيد متزوج وله ابناء
يأتي ليزورها كل شهر ….ليستعطفها ويقاسمها معاش اباهم …ويرحل
تاركا لها الوحدة والخواء .
الي ان جاء يوم لم تصعد الي السطح …وتمارس ترفيهها المعتاد
ومر يوم …..و يوم اخر ….ويوم يليه …
وعندما تساءل الجيران عنها واخذوا يطرقون باب الوحدة ،ما اجابهم الا الصمت والبرودة ….ورائحة العفن
وبعد الهرج والمرج والصياح والبكاء ….اتت الشرطة لتكتشف ان اخاها لم يكتف ان يأخذ منها ما يقدر عليه من معاش الوالد ….فأخذ روحها والحلق والخاتم الذهبي ….و ترك انعكاس صورتها وهي ملقاة علي السرير المعدني متشبثة بالمفرش القديم …..علي شاشة التلفاز …
التي لن تضاء بعد ذلك ابدا..

                                                                                                                                                                                                                           رانيا ثروت

 

 

%d مدونون معجبون بهذه: