الملتقى الثاني للقصيدة الأمازيغية

الملتقى الثاني للقصيدة الأمازيغية

اختتم الملتقى الوطني للقصيدة الأمازيغية في طبعته الثانية تحت شعار (حضور الذاكرة في القصيدة الأمازيغية) بولاية تيزي وزو شرق العاصمة الجزائر، حيث شهد اليوم الأول من وقائع الملتقى كلمة الافتتاح، ثم قام رئيس الجمعية الجزائرية للأدب الشعبي الشاعر الزجال توفيق ومان رئيس الجمعية والنائب الأول لاتحاد الشعراء الشعبيين العرب بتكريم محافظ الولاية ومديرة الثقافة بدرع الاستحقاق الثقافي للجمعية، بالإضافة إلى تكريم خاص للإعلامي المرحوم محمد بن حنفي من أبناء المنطقة، تبع ذلك قراءات باللغة الأمازيغية، ثم قام الشعراء المشاركون بجولة مسائية لمعرض الحرف التقليدية في ختام فعاليات اليوم الأول للملتقى.

في اليوم الثاني للملتقى شهد عددا من  المداخلات الإعلامية وقراءات شعرية، وقد اختتم الملتقى أعماله بتكريم الشعراء والأساتذة بشهادات تقدير، ثم إعلان توصيات الطبعة الثانية من هذا الملتقى.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى